منتدى الثانوية التأهيلية يوسف بن تاشفين
السلام عليكم... مرحبا بك في منتدى الثانوية التأهيلية يوسف بن تاشفين. اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى فتقدم للتسجيل عبر النقر على وصلة التسجيل ادناه.
وشكرا...

الثقافة المغربية هي نتاج التفاعل بين الإنتاج المعرفي والفكري المكتوب باللغتين العربية والأمازيغ

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الثقافة المغربية هي نتاج التفاعل بين الإنتاج المعرفي والفكري المكتوب باللغتين العربية والأمازيغ

مُساهمة من طرف نسيم البحر في الجمعة يناير 30, 2009 9:09 am

السلام عليكم



الثقافة المغربية هي نتاج التفاعل المستمر

بين الإنتاج المعرفي والفكري المكتوب باللغتين العربية والأمازيغية



إن موقف الإسلام من التعدد اللغوي والثقافي واضح بين. فهو ليس دينا يسعى لمحو خصوصيات الشعوب وإبادة ثقافتها، بل العكس فهو يحترمها ويغني مضامينها بعقيدته ومبادئه وقيمه السامية. وقد امتن الله تعالى في القرآن الكريم على عباده بذلك التعدد اللغوي والثقافي، واعتبره آية من آياته التي تستحق الشكر: "واختلاف ألسنتكم وألوانكم إن في ذلك لآيات لقوم يشكرون"، "يأيها الناس إنا خلقناكم من ذكر وأنثى وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا" وهذا اعتراف صريح بوجود اختلافات بين البشر على أساس اللغة واللون. ولا يمكن للشرع أن يطلب من تلك الشعوب أن تتخلى عن خصوصياتها، فذلك متعذر في الواقع، وكل ما هو كذلك يدخل فيما لا طاقة للإنسان به: "ربنا ولا تحملنا ما لا طاقة لنا به." وجعلت الآية القرآنية للعلاقة بين الشعوب أساسين اثنين:

التعارف هدفا للتنوع ومقصدا له وهو إقرار ضمني بالتعدد اللغوي والثقافي.

التقوى مقياسا للتفاضل فيما بينها: "إن أكرمكم عند الله أتقاكم"، بدل التفاضل على أساس العرق أو اللون أو غيرهما. وفي هذا أيضا إقرار للمساواة في الحقوق الإنسانية والثقافية والسياسية.
وأيضا فإن اعتزاز الإنسان بلغته وثقافته وتاريخه وعاداته أمر فطري، وتآلف بني لغة أو قومية معينة فيما بينهم أمر معتاد في عالم البشر بسبب القرابة أو المخالطة أو سهولة التفاهم أو العادات المشتركة. وليس شيء من ذلك بمستنكر شرعا إن لم يكن تناصرا على ظلم أو بغي، وإن سلم من التعصب. لكل هذا لم يتعارض اعتناق شعوب عديدة للإسلام مع احتفاظها بلغتها وثقافتها حية، بل ازدادت حياة وحيوية بالإسلام، وازدادت الدعوة الإسلامية قوة بها، وذلك مثل ما وقع للغات الفارسية والتركية والكردية والأوردية وغيرها.


إن الثقافة المغربية هي نتاج التفاعل المستمر بين الإنتاج المعرفي والفكري المكتوب باللغتين العربية والأمازيغية، وكل منهما أسهم فيه بنصيب. ومن العلماء والكتاب الأمازيغ من كتبوا باللغتين معا بصورة خلاقة. وعلى عكس ما يظن البعض فإن الإنتاج الأمازيغي المكتوب يضم عددا من فروع المعرفة مثل التاريخ والطب والأدب والمستقبليات، وليس فقط العلوم الدينية. لكن أغلبه مع الأسف الشديد غير مطبوع.




هكذا نأمل أن تتوازن النظرة إلى الأمازيغية، من دعاتها ومن المتخوفين منها، ويتم الابتعاد عن كل عامل يعوق وحدة الأمة، أو يوجد الشقوق التي تكرس اختراق صفوفها وبالتالي هيمنة عدوها
avatar
نسيم البحر

ذكر العذراء عدد الرسائل : 81
العمر : 25
نقاط : 0
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 26/01/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الثقافة المغربية هي نتاج التفاعل بين الإنتاج المعرفي والفكري المكتوب باللغتين العربية والأمازيغ

مُساهمة من طرف 3ImAd__RaJaWi-4-Ever في الجمعة يناير 30, 2009 4:32 pm

شكرا أخي

موضوع جميل

..............في انتظار جديدك
avatar
3ImAd__RaJaWi-4-Ever

ذكر الجوزاء عدد الرسائل : 88
العمر : 22
نقاط : 11
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 29/11/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى